وزيرة لامعة بجنوب أفريقيا بعطلة إجبارية لخرقها إجراءات الاغلاق

وزيرة لامعة بجنوب أفريقيا بعطلة إجبارية لخرقها إجراءات الاغلاق
9/4/2020
المصدر : الكرمل للإعلام
 

منح سيريل رامافوسا رئيس جنوب افريقيا وزيرة عطلة، عقب ذهابها لمنزل أحد الأصدقاء وتناول وجبة الغذاء ، وذلك على الرغم من إجراءات الاغلاق المفروضة لاحتواء تفشي فيروس كورونا.

وقال رامافوسا في بيان اليوم الأربعاء" أعضاء الهيئة التنفيذية يتحملون مسؤولية خاصة ليكونوا مثالا للمواطنين، الذين يضطرون للقيام بتضحيات كبيرة".
وأضاف" لا يجب أن يقوض أي أحد منا، ولا سيما أي عضو من الهيئة التنفيذية، جهودنا الوطنية لانقاذ الأرواح في هذا الوضع الخطير للغاية" موضحا" لا يوجد شخص فوق القانون"
وكان قد تم تداول صورة لوزيرة الاتصالات والتكنولوجيا الرقمية اللامعة ستيلا ندابيني إبراهامز أثناء تناول الطعام مع أحد الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي. وأفادت وسائل إعلام جنوب أفريقية أنه تم التقاط الصورة في منزل نائب وزير التعليم السابق مدودوزي مانانا.
وأفاد بيان الرئيس أن ندابيني تقدمت بالاعتذار للرئيس، ولكنه لم يقتنع" بالأسباب التي قدمتها" ومنحها عطلة خاصة لمدة شهرين، أحدهما بدون مرتب. كما أخبرها رامافوسا أنه يتعين عليها " تقديم اعتذار للأمة".
وقد أصدرت الوزيرة اليوم بيانا تقدم فيه اعتذارها عن خرق قواعد الاغلاق من خلال حضور مأدبة غداء في منزل نائب وزير التعليم السابق.
وقالت " أعرب عن أسفي لوقوع هذا الأمر وأقدم أسفي. أتمنى أن يسامحني الرئيس ومواطني جنوب أفريقيا".
وأضافت" أريد أن انتهز هذه الفرصة للتأكيد على دعوة الرئيس لنا بالمثول لإجراءات الاغلاق"، موضحة " هذه الإجراءات تمثل تدخلا ضروريا للحد من تفشي فيروس أصاب عدة دول".
كانت جنوب أفريقيا قد فرضت إغلاقا لمدة ثلاثة أسابيع منذ 26 آذار/مارس الماضي لوقف تفشي فيروس كورونا.
وكانت جنوب أفريقيا قد سجلت 1686 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس و 12 حالة وفاة.
  ويشار إلى أنه جرى إلقاء القبض على الآلاف من المواطنين منذ تطبيق إجراءات الاغلاق لإدانتهم بخرق هذه الإجراءات.

 
 

للمزيد : أرشيف القسم